التخطي إلى المحتوى

الرئيس الأمريكي الحالي “دونالد ترامب” أثناء حملته الانتخابية الجالية اليهودية بانه سيعمل على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس والتي مقرها الآن تل أبيب،  والآن يدخل هذا القرار في حساباتها ويقرر التنفيذ، مما أثار غضب الكثير من الدول العربية وانتقاد من الدول العالمية والأوروبية، ولقد انتقد كثير من المحللون السياسيون قرار ترامب الذي ينوي أخذه بشأن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس حيث أن هذا القرار سينهي السياسة التي تتبعها أمريكا منذ سنوات وهي عدم الاعتراف بما تنوي÷ إسرائيل من ضم القدس إلى إسرائيل وذلك كان عام 1980.

نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

في عام 1995 قام الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون بنص قانون يعترف فيه بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل ولكن من تلوه من رؤساء قاموا بعرقلة تنفيذ هذا القانون وحجتهم في ذلك حماية المصالح الحيوية الأمريكية ليقوم ترامب بإعادة هذا عن طريق وعد قطعه أمام الجالية اليهودية بأمريكا عندما كان يقوم بحملته الانتخابية وهو نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

ورغم ما قام به ترامب من توقيع اتفاقية بتأجيل نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ولكن تقارير تؤكد أنه ينتوي بالفعل نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وبالتالي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

غضب جامح من خبر نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

هذا وقد لاقى هذا القرار ردود أفعال غاضبة من كافة المنظمات العالمية عموما والعربية بشكل خاص:

  • وقد قال “أنطونيو جوتيرس” الأمين العام للأمم المتحدة أن هذا القرار يهدد السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، حيث أن القدس مرتبطة بالوضع النهائي بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني، وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة أنه يجب أن تعتبر القدس عاصمة للدولتين الإسرائيلية والفلسطينية، مشيرا أنه سيبذل مساعيه لإعادة الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني للمفاوضات.
  • بينما اعترض الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” على هذا القرار قائلا إن فرنسا لا تؤيد هذا القرار لأنه يتناقض مع القانون الدولي والقرارات الصادرة من قبل مجلس الأمن بالأمم المتحدة، كما طالب بضرورة عودة الهدوء في المنطقة.
  • بينما كان موقف “وزارة الخارجية التركية” منددا بقرار الولايات المتحدة حيث وصفته بأنه قرار غير مسؤول كما طالبت واشنطن بإعادة التفكير في هذا القرار، حيث أن هذا القرار سيؤدي إلى نتائج سلبية ويجب تفادي الخطوات غير الصحيحة والتي من المنتظر أن تضر بالهوية المتنوعة ثقافيا وبالقدس ووضعها التاريخي.

مظاهرات حول نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

  • ولقد  تجمع المئات من المتظاهرين أمام سفارة اسطنبول معلنين احتجاجهم على قرار دونالد ترامب
  • بينما أعلنت وزارة الشؤون الخارجية بإيران أنها تندد بقرار ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وقال القائد الأعلى الإيراني سابقا أن أمريكا تهدف لزعزعة الاستقرار بالمنطقة.

الحكومة الصينية تؤيد قضية فلسطين

أيدت الحكومة الصينية قضية فلسطين والتي تهدف لاستعادة حقوق الفلسطينيين المشروعة، وتأييدها لرغبة الفلسطينيين بإنشاء دولة مستقلة ترجع لحدود 1967 وأن تكون عاصمتها القدس الشرقية، ووجهت الحكومة الصينية الدعوة للأطراف المتنازعة للتفاوض وتحقيق الاستقرار في الشرق الأوسط

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.