رياضة

فيسبوك: شركة ميتا تدعي ارتباط الجيش الأمريكي بحملة دعاية استهدفت بلدانا من بينها العراق وسوريا والجزائر


  • كريس فالانس
  • مراسل شؤون التكنولوجيا – بي بي سي

مبنى البنتاغون

صدر الصورة، Getty Images

يقول أحدث تقرير أصدرته شركة ميتا عن التهديدات الناجمة عن الخصومات السياسية على وسائل التواصل الاجتماعي إن “أفرادا مرتبطين بالجيش الأمريكي” لهم صلة بحملة دعائية على الإنترنت.

وقال باحثون مستقلون في أغسطس/آب، إن الحملة كانت أول دعاية سرية كبيرة مؤيدة للولايات المتحدة ترصدها شركة كبيرة للتكنولوجيا.

ودعمت الحملة الولايات المتحدة وحلفاءها، بينما عارضت دولا مثل روسيا والصين وإيران.

لكن الخبراء قالوا إنها كانت غير فعالة إلى حد كبير.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

ادعمنا بتعطيل مانع الاعلانات من فضلك