التخطي إلى المحتوى

علامات الحمل بولد علميًا وما يقال من المعلومات الخاطئة للتفرقة بين علامة الحمل بالبنت أو الحمل بالولد، فعندما يطلق الخبر بحدوث حمل، تبدأ الأم الحامل في البحث عن علامات الحمل، وهل تلك العلامات للولد، أو علامات الحمل ببنت، لشدة شوقها إلى معرفة نوع الجنين الذي سوف يُطل على حياتها، فهل حقاً هناك علامات تميز الحمل بولد، وعلامات أخرى تميز الحمل بفتاة، هذا ما سنعرفه من خلال هذا المقال.

ما هي علامات الحمل بولد علميًا

أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية عدم وجود علامات تميز الحمل بولد عن الحمل ببنت، وقد أطلقوا على كل العلامات الشائعة، والتي تسمى علامات الحمل بولد، بأنها مجرد خرافات لا دليل عليها، وبناءً على ذلك فلا يوجد أي علامات تميز الحمل بولد عن الحمل بفتاة، وأن كل ما أشتهر هو عباره عن أقاويل ليس لها دليل علمي، ولكننا رغم ذلك سوف نذكر بعض تلك الأقوال الشائعة التي يقول بها البعض.

أقول حول علامات الحمل بالولد

ذكرت بعض الأقاويل والشائعات المخالفة للواقع العلمي، حيث عندما تبدأ الزوجة في الحمل تبدأ معرفة أعراض الحمل، من بداية الأسبوع الأول وحتى آخر الحمل، كما وضعنا لكم حاسبة الحمل الصحيحة، وكذلك موضوعات كثيرة تجدونها في قسم الصحة عن الحامل، من بداية الحمل، وكيفية التعامل مع الحامل والجنين فترة الحمل، وما بعد الولادة.

الرغبة في أكل الأطعمة المالحة

يقال أن المرأة التي تشتهي أكل الأطعمة المالحة تكون حامل بولد، وأن المرأة التي تميل خلال فترة حملها إلى أكل الأطعمة الحلوة تكون حامل ببنت، وهذه المعلومة ليست لها أي أساس علمي، والدليل على ذلك:

  • دراسة تم اجرائها
  • وقد أثبتت تلك الدراسة أن الأطعمة التي تشتهيها المرأة قبل ميعاد الدورة الشهرية، هي نفس الأطعمة التي تشتهيها المرأة خلال فترة حملها.

 شكل بطن المرأة الحامل

يقال بأن المرأة الحامل إذا كان بطنها لأعلى فهذا يعني أنها حامل بولد، وعلى العكس فإذا كان بطنها لأسفل فهذا يدل على حملها ببنت:

  • وهذا بالطبع من قبيل الخرافات
  • وأن حجم الجنين ووضعية جلوسه هو الذي يحدد شكل بطن الأم الحامل وليس نوع الجنين.

المزاج المتغير

يظن الكثير بأن المرأة التي تكون حامل بولد لا تصاب بتغير المزاج خلال فترة الحمل، بخلاف المرأة التي تكون حامل بأنثى، وتلك المعلومة أيضاً تعد من المعلومات الخاطئة التي شاعت بين الناس:

  • والأصح أن الكثير من النساء خلال فترة الحمل يتعرضون لتغيرات بالمزاج، بسبب التغيرات التي تحدث بالهرمونات.
  • هذا بالإضافة إلى للضغوطات التي تحدث بداخل جسدها
  • والإرهاق الشديد التي تتعرض له
  • وكل ذلك يحدث على الأخص خلال الفترة الأول من الحمل وأيضاً الفترة الأخيرة منه.

نبض الجنين

من المعلومات الخاطئة أيضاً، والتي شاعت بين الناس:

  • أن نبضات قلب الجنين الذكر أقل من نبضات قلب الجنين الأنثى
  • ولكن أثبتت الأبحاث التي أجريت أنه لا يوجد فرق واضح أو كبير بين معدلات ضربات القلب لدى الجنين الذكر والأنثى.

حيث أنه تقريباً في الأسبوع السادس من فترة الحمل، يبدأ قلب الجنين في النبض، بمعدل 140 إلى 170نبضة في الدقيقة الواحدة، في الأسبوع التاسع، ولم يثبت وجود فرق واضح بين نوعي الجنين من حيث عدد النبضات كما هو شائع.

الغثيان في الصباح

 

  • يقال أن المرأة التي تكون حامل في ولد يكون احساسها بالغثيان الصباحي أقل من التي تكون حامل بأنثى
  • وأرجعوا هذا الأمر لزيادة نسبة الهرمونات لدى السيدة التي تكون حامل ببنت عن التي تكون حامل بولد
  • تلك المعلومة أيضاً خاطئة مئة بالمئة، حيث لا يوجد أي دراسات أو أبحث تؤيد هذا الكلام
  • والعكس صحيح فقد ثبت علمياً عن طريق الدراسات التي أجريت على العديد من النساء الحوامل
  • أن ما يعادل حوالي 79 % ممن يحملن بمولود ذكر، يعانين من الغثيان الصباحي
  • وأن 72% منهن فقط ممن يحملن بمولود أنثى يتعرضن للغثيان الصباحي

التغيرات التي تحدث بكلاً من الجلد والبشرة

  • يزعم البعض أن المرأة الحامل بولد، لا تصاب بحب الشباب أو ظهور الشعر بالجسم أو حدوث جفاف بالجلد خلال فترة الحمل
  • على العكس من السيدة التي تكون حامل بأنثى.

والأصح أن تلك الأمور التي يتعرض لها كلاً من الشعر والجلد، تحدث بسبب تغير الهرمونات لدى السيدة الحامل، وليس لها أي علاقة بنوع الجنين.

البطن المرتفع والمنخفض

  • أن بطن المرأة الحامل التي تكون منخفضة لأسفل تدل على أنها حامل بولد
  • والمرأة التي تكون بطنها مرتفعة لأعلى تكون حامل بأنثى.

وهذا بالطبع غير صحيح، حيث أن شكل البطن وارتفاعه أو انخفاضه، يعود إلى حجم الجنين أياً كان نوعه، كما يعود أيضاً إلى موقعه بداخل رحم الأم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.