التخطي إلى المحتوى

أكد الفنان “محمد عبد الحافظ” الصديق المقرب من الفنان ماهر عصام الذي وافته المنية يوم الأحد الماضي 17-6-2018 عن عمر يناهز 38 عام، حيث ذكر  إن علاقة الصداقة التي تجمعه بالفقيد تمتد جذورها منذ ثمانية عشر عاما، ويعتبر أنه الأخ الأصغر له ورفيق الدرب الفني، وصديق العمر، واصفا إياه بخفة الدم وحب الخير للجميع.

عبد الحافظ يكشف بداية معاناة الفنان ماهر عصام مع المرض

وأشار عبد الحافظ خلال تصريحات صحفية له اليوم إلى أن معاناة صديقه الراحل الفنان ماهر عصام كانت قد بدأت منذ سبعة أعوام عند رحيل شقيقته الوحيدة “حنان” التي عانت مدة طويلة بسبب الفشل الكلوي، قائلا:

” وفاتها كانت بمثابة قصم ظهر له”، وبعد وفاتها تأثر بشكل كبير، كما أن والده توفى حينما كان طفلا.”

ولفت الفنان محمد عبد الحافظ إلى أن صديقه ماهر عصام أصيب منذ ثلاث سنوات بانفجار شرياني في الرأس ناتج عن وجود  عيب خلقي، وانتقل على أثرها إلى المستشفى التي ظل بها نحو 45 يوما، حتى استرد صحته بعدما فقد الأمل في شفائه.

محطات فنية مؤثرة في حياة الفنان ماهر عصام

وقال محمد عبد الحافظ أن الحياة قست كثيرا على صديقه ماهر عصام، خاصة في الوسط الفني فذكر:

  • إصابته بصدمة بسبب عدم  حصوله على أدوار كبيرة من المنتجين أو المخرجين بأجر محترم
  • مضيفا أنه وصل إلى عامه الثامن والثلاثين ولم يتزوج بعد
  • وكان يسكن في شقة إيجار جديد في السادس من أكتوبر.

وفاة الفنان ماهر عصام أثر نتيجة مباراة مصر وأورجواي على

وأفاد الفنان محمد عبد الحافظ بأن هذه المرة التي أدت إلى وفاة صديقه الفنان ماهر عصام كانت بسبب انفجار في عدة شرايين بالمخ، فور انتهاء مباراة المنتخب المصري أمام المنتخب الأوروجواني يوم الجمعة الماضية، وعلى إثرها واجه سكتة دماغية ونزيف حاد، لم يتمكن الأطباء المعالجين من تحديد المصدر للنزيف

  • وأكد الأطباء حينها أن المخ انتهي بشكل كامل وإلى الأبد،
  • وأكدوا استحالة الأمل في الشفاء هذه المرة
  • إلا أنه ظل متمسكا بالأمل في إفاقته من الغيبوبة مثل المرة السابقة
  • إلا أنه خالف التوقعات هذه المرة وغادر سريعا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.