التخطي إلى المحتوى

اكتشف باحثون أن النساء اللائي يفضلن البقاء في المنزل أكثر من الرجال عرضة بالإصابة من حشرة البعوض الكسلان يكون سببه أنهن مصابات بحمى شيكونجونيا، التي يسببها حشرة  “البعوض الكسلان” وتسبب مرض فيروسى مؤلم ينقل عن طريق  حشرة البعوض وينتشر بطريقة انتشار فيروس زيكا.

حشرة البعوض الكسلان

أعراض تتسبب من لسع حشرة البعوض للجسم، وهي حمى الشيكونجونيا تُنقل عادة عن طريق التعرض للسع البعوض للجسم خلال ساعات النهار مما يسبب أعراضا تؤدى لارتفاع درجة الحرارة والصداع وآلام حادة في المفاصل، وتستمر الاعراض شهورا.

  • وقد تبين لدراسة جديدة نُشرت في دورية وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم، عن تفشي مرض حمى شيكونجونيا في عام 2012 في قرية بالبارا فى بنجلادش.
  • وأكدت الدراسة إن أكثر من ربع الحالات ظهر عليهم المرض داخل نفس المنزل
  • ونصف حالات الإصابة فى منازل مجاورة تبعد أقل من 200 متر.

النساء أكثر عرضة للإصابة بحشرة البعوض

  • ونظرا لأن البعوض الناقل لهذا المرض لا يحب السفر
  • سميت بالبعوض الكسلان فقد زاد احتمال إصابة النساء في بنجلاديش الذين يقضون أوقاتهم بالمنزل
  • وهم عرضة للإصابة نبسه 1.5 مرة  عن الرجال لأنهم يقضون معظم أوقاتهم خارج المنزل.
حشرة البعوض الكسلان
حشرة البعوض الكسلان

ظهور مرض حشرة البعوض في أفريقيا

كما ظهر هذا المرض في أفريقيا وآسيا، وأيضًا ظهرت حالات في أوروبا والأمريكيتين، وذكرت الدراسة إنه رغم عدم وجود مصل أو علاج يذكر للأمراض التي تنقل عن طريق البعوض المعروف باسم الزاعجة المصرية، مثل:

  • شيكونجونيا
  • وزيكا
  • والحمى الصفراء
  • وحمى الدنج

فإن معرفة الأماكن التي يتواجد بها البعوض والقضاء عليه فيها تحد إلى نسبة كبيرة من انتشار مثل هذه الأمراض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.